بتمويل مؤسسة MyCare الماليزية: الوئام توزع طرود غذائية رمضانية

بمناسبة شهر رمضان المبارك، وكجزء من أعمال الخير المتواصلة الموجهة للفئات المحتاجة, شرعت جمعية الوئام الخيرية بشمال غزة أول أمس الإثنين 27/6 تنفيذ مشروع توزيع السلة الغذائية الرمضانية على الأسر المستورة، وبدعم كريم مؤسسة MyCare في ماليزيا عبر مكتبها في غزة.

 
الألبـــــوم
 

وقال م.محمد أبو مرعي رئيس الجمعية " ضمن حزمة مشاريع حملة "رمضان الخير" بدأت الجمعية بتوزيع الطرود الغذائية على الأسر المسجلة لديها، وفق كشوفات محددة راعت العائلات الأكثر حاجة" وأضاف "يأتي هذا المشروع اليوم بدعم كريم مؤسسة MyCare في ماليزيا، وعبر مكتبهم الكريم في قطاع غزة برئاسة الأخ المهندس أحمد ثابت، مشكورين، والذين كان لهم قدم السبق في تقديم المساعدات وتنفيذ البرامج الخيرية في شهر رمضان للعام الحالي" موجهاً شكره للمساهمين الكرام.

 

وأشار أبو مرعي إلى أنه سيتم توزيع 850 طرد غذائي خلال هذا المشروع.

 

وأوضح أبو مرعي أن هذا المشروع يعتبر خامس مشاريع حملة "رمضان الخير" بعد مشروع إفطار الصائم، توزيع وحدات الإنارة المؤقتة، والأمسيات الرمضانية، والسلة الغذائية، والتي أطلقتها الجمعية مطلع الشهر الحالي لمواجهة الآثار الاقتصادية الصعبة على الأسر الفقيرة والمعوزة، مستهدفة توفير الحد الأدنى من أساسيات الحياة خلال هذا الشهر الفضيل في ظل الظروف الخانقة التي يمر بها كل أبناء شعبنا الفلسطيني.

 

وجدد أبو مرعي نداءه للمؤسسات العربية والدولية وأهل الخير لتقديم المزيد من الدعم لتنفيذ بقية مشاريع الشهر الفضيل، والتحضير لمشروع كسوة العيد.

 

من جانبهم أثنى المستفيدون من مشروع السلة الغذائية الرمضانية على الداعمين الكرام في مؤسسة MyCare وجمعية الوئام، مؤكدين أن هذه المشاريع الإغاثية تخفف من معاناتهم التي تشتد خلال شهر رمضان الفضيل.

 

Top